نقابة المحاسبين

"القدس تجمعنا " شعار اختارته نقابة المحاسبين والمدققين للاحتفال بيوم المحاسب الفلسطيني 38

29498080_1614267578649717_1939986162214279329_n.jpg

29498080_1614267578649717_1939986162214279329_n.jpg

أحيت نقابة المحاسبين والمدققين الفلسطينية امس الثلاثاء، احتفالاً بمناسبة يوم المحاسب الفلسطيني الثامن والثلاثون والذي أقيم تحت شعار "القدس توحدنا"، في قاعة مركز رشاد الشوا الثقافي بمدينة غزة، وقد شارك في الحفل الكبير رئيس تجمع النقابات المهنية د. سهيل الهندي، والقيادي في حركة الجهاد الإسلامي أ. خالد البطش، النائب بالمجلس التشريعي أ. جمال نصار، و وكيل وزارة المالية بقطاع غزة، أ. يوسف الكيالي، والسيد وليد الحصري رئيس غرفة تجارة وصناعة محافظة غزة ، بالإضافة إلى ثلة مميزة من قيادة العمل الحكومي وحشد كبير ومميز من المحاسبين والمحاسبات.
وبعدما افتتح الحفل القى نقيب المحاسبين والمدققين في قطاع غزة أ. إياد أبو هين كلمة رحب بها بالحضور الكبير
وأكد النقيب أبو هين على أن القدس كانت ولا تزال جزءا لا يتجزأ من هوية الفلسطينيين الوطنية والاسلامية والبت في مصيرها يتم في إطار حل عادل وشامل بين الطرفين، معلناً رفض النقابة بالإجماع لقرار ترامب القاضي بالاعتراف بالقدس عاصمة لما تسمى بـ (اسرائيل)، داعياً كافة أحرار العالم والاتحادات والجمعيات النقابية للوقوف إلى جانب شعبنا الفلسطيني والدفاع عنه وعن حقه في تحديد مصيره.
وشدد النقيب على ضرورة اتمام المصالحة الوطنية الفلسطينية، والعمل الجاد على انهاء الانقسام التي تضررت بسببه قضيتنا الفلسطينية والاسراع في تشكيل حكومة وحدة وطنية تشمل الكل الفلسطيني على قاعدة الشراكة الحقيقية بعيدا عن التفرد أو الاقصاء.
وعرج أبو هين على مشكلة الموظفين العاملين بالقطاع الحكومي وعلى ضرورة حل مشكلتهم بدمجهم في السلم الاداري والوظيفي وصرف رواتبهم من خلال الموازنة العامة للحكومة.
فيما اعلن النقيب استنكار نقابة المحاسبين والمدققين ورفضها لقرار سلطة رام الله بإصدار تعليمات لسلطة النقد برفض اعتماد تقارير مدققي الحسابات المعتمدين في قطاع غزة والحاصلين علة شهادة مزاولة المهنة.
من جانبه تحدث د. سهيل الهندي رئيس تجمع النقابات المهنية بأن أولى العقبات أمام حل أزمات غزة هو استمرار الانقسام، مشدداً أنّه لا بد أن ينتهي، وأن تعود الوحدة واللحمة الوطنية، مناشداً جميع الفصائل بالاجتماع على كلمة واحدة من أجل إنهاء الانقسام.

وفي ذات السياق استنكر القيادي بحركة الجهاد الاسلامي خالد البطش ، قرار رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس بفرض عقوبات جماعية على سكان قطاع غزة، بعد عملية اغتيال الحمد الله وفرج، ودعا البطش عباس بعدم التسرع لحين انتهاء التحقيق بالحادث، لان هذه الإجراءات العقابية من جانب الرئاسة الفلسطينية تمثل ضربة لعملية المصالحة الفلسطينية التي ترعاها مصر حالياً، ودعا الجميع للمشاركة بخيمة اعتصام سلمي ستكون على حدود شرق غزة.

وفي سياق أخر توجت النقابة المحاسبين والمدققين الفلسطينية الفائزين بمسابقة المحاسب المتميز والتي اعلنت عنها لأول مرة في احتفال يوم المحاسب للعام السابق، وتم تتويج الفائزين بالمراكز الاولى لكل قطاعات من قطاعات الجائزة وتسليمهم دروع وشهادات شكر، وفاز بالمركز الاول عن المؤسسات الحكومية المحاسب علاء الباز، والمركز الاول مكرر المحاسبة نسرين عبد الرحمن، أما عن قطاع المؤسسات الاهلية فاز المحاسب إبراهيم نسمان، وعن قطاع الشركات والمؤسسات الخاصة فاز المحاسب فادي الطويل، فيما كان نصيب الفائز بالمركز الاول عن قطاع المؤسسات الاكاديمية المحاسب عمر الجعيدي، وعن قطاع شركات ومكاتب المحاسبة والتدقيق المحاسب مهند البايض.
وكرمت النقابة مجلس ادارة الجائزة لما بذلته من جهودٌ خيّرة محل اعتزاز وتقدير لاختيار الفائزين،
ومن الجدير ذكره أن الحفل تخلل العديد من الفقرات الترفيهية وعرض اوبريت فني عن القدس ، وتوزيع العشرات من الهدايا والجوائز على الحضور.

مواضيع ذات صلة

اشترك في القائمة البريدية

ليصلك آخر الأخبار وكل ما هو جديد الرجاء إدخال بريدك الإلكتروني